الحملة العالمية للتعليم ترحب برئيسها الجديد

للنشر فوزرا

التاريخ: 19 نوفمبر 2018

للاتصال: الحملة العالمية للتعليم، مسؤول الاتصال: lerato@campaignforeducation.org

 

 

كتماندو- الرئيس المنتخب الجديد رفعت الصباح، السكرتير العام للحملة العربية للتعليم للجميع (أكيا)، يأخذ زمام القيادة ويقود الحركة إلى مستقبل تحويلي ومستدام وعادل لضمان تقوية الجهود المشتركة لتحمَل الحكومات مسؤولية التعليم العام المجاني والنوعي على كل مستوى العالم.  

 

“طيلة حياتي كنت دائما محاط بالأصدقاء الذين اعتبرهم قدوة والذين لهم دورا بارزا في هذه الحركة. سابذل كل ما بوسعي لجلب الانتقال الذي نسعى له جميعا. وسأظل بحاجة لكم و بالاعتماد على النصيحة، والارشاد وتعزيز الحركة في مناطقكم الإقليمية وائتلافاتكم الوطنية. وانا مستمر بالتزامي نحو خدمتكم جميعا والعمل على دفع الحركة للمستوى التالي” ما قاله رفعت الصباح، رئيس الحملة العالمية للتعليم.

 

التصويت الذي تم في 17 نوفمبر خلال اجتماع الأمانة العامة بدورته السادسة، وبأغلبية، الصباح سيقود التوجه الاستراتيجي للحملة للأربع سنوات القادمة. يمتلك رفعت الصباح ثروة بالمعرفة والخبرة. مدى حياته ناشط في حقوق الإنسان والتعليم، وهو المدير العام والمؤسس لمركز ابداع المعلم في فلسطين، رئيس الشبكة العربية للتربية المدنية (أنهر) وخدم في مجلس ادارة الحملة العالمية منذ 2015. هو مؤسس الحملة العربية للتعليم للجميع (أكيا) والتي تمثل احدى عشر ائتلاف تربوي وطني وثلاثة اقليمية عبر الوطن العربي.

 

عبر السنوات، وجَه الحملة قائدين مميزين بداية من كيلاش ساتيارثي أول رئيس لها وصولا إلى كاميلا كورسو التي خدمت مرحلتين متتاليتين منذ 2011 وتم انتخابها مجددا في 2015. إن الانتخابات المهمة لرئيس الحملة ومجلس الإدارة يحدد شكل وتوجه الحركة للأعوام القادمة.

 

المنسقة لمنطقة أمريكا اللاتينية والرئيسة التي انتهت ولايتها للحملة العالمية كاميلا كورسو أضافت “أن اخدم كرئيسة لهذا العالم، والحركة المتنوعة كان بمثابة شرف وسرور. أتمنى أن أعبر عن تقديري للالتزام الجماعي للعدالة الاقتصادية، الاجتماعية والبيئية وكذلك لحقوق الإنسان. في اجتماع الأمانة العامة واجهنا تحديات واحتفلنا بنجاحات، ومع ذلك الأفعال الملموسة مازالت مطلوبة لضمان تحويل فعلي لنظام التعليم. أنا فخورة لأني مشيت في هذه الرحلة معكم جميعا وأتركم الآن بأيد أمينة مع رفعت الصباح ليقودنا إلى مستقبل يضمن نوعية تعليم عام للجميع”

 

خلال الدورة السادسة لاجتماع الأمانة العامة، جميع دوائر الحملة العالمية للتعليم اختارت أعضاء مجلس ادارتها الجديد.

 

السيد صامويل ديمبلي (ANCEFA) تم تنصيبه لرئيس مجلس الادارة. صامويل ديمبلي هو رئيس مجلس ادارة الشبكة الافريقية للتعليم للجميع (ANCEFA منذ 2015) ورئيس الائتلاف التربوي في بوريكينا فاسو(CN-EPTBF منذ 2014)، والسكرتير العام الاتحاد الوطني للمعلمين للتعليم الثانوي والعالي (SNESS منذ 2010)

 

السيدة مادلين زونيجا  من حملة البيرو للتعليم (CPDE) هي نائب الرئيس والسيد موغوينا مالولكي اختير نائب رئيس مجلس الادارة للحملة العالمية.

الأعضاء الأخرون في مجلس الادارة هم: السيد اليلياس الهوسيني (ASO-EPT نيجيريا)، السيد دانييل ألتمان (ESU)، السيدة نفيسة بابو (Light for the World)، السيد رام جيري (NCE نيبال)، السيد خوسيه روبرتو جيفارا (ASPBAE)، الأنسة ايما جاكسون (مؤسسة أرسل صديقي للمدرسة)، الأنسة أمينتا نافاروو (CLADE)، الأنسة بيات اوجراد (SAIH النرويج)، الأنسة السي وكيل (اتشبكة العربية للتربية الشعبية، لبنان) والأنسة أنطونيا وولف (EI)

 

###

الدورة السادسة لاجتماع الأمانة العامة للحملة العالمية للتعليم نفذ ما بين 16-18 نوفمبر 2018 تحت شعار “تحويل نظام التعليم العام لمنصف، دامج وعادل” في كتماندو، نيبال

لمزيد من الصور لهذا الاجتماع يمكنك زيارة  موقعنا على flickr page

إن الحملة العالمية للتعليم هي حركة مجتمع مدني تهدف لانهاء أزمة التعليم في العالم. الحركة تعمل على تعزيز التعليم والدفاع عنه كحق أساسي من حقوق الإنسان.

الحملة العربية للتعليم (أكيا)، تحالف متعدد ومستقل وغير ربحي، مشكلة من الشبكات والائتلافات والمنظمات غير الحكومية والمنظمات المجتمعية، ونقابات المعلمين والاتحادات وما إلى ذلك من الفعاليات المهتمة بالتعليم، داخل الدول العربية.

شبكة إقليمية تعمل في المنطقة العربية. تضم الشبكة 45 منظمة من 9 دول عربية هي: مصر ولبنان والجزائر والعراق وفلسطين والأردن والمغرب واليمن وتونس.

 



اترك تعليقاً